لما اتعلم كذا هاخد كام !

العودة لـ [icon name=”home” class=”” unprefixed_class=””] الرئيسية

السؤال الأكثر شيوعاً في كل المجالات وبالأخص البرمجيات وهذا السؤال يُسأل دائماً للمختصين ليل نهار ، هو انا لما اتعلم كذا هاخد كام ؟؟ .

ولهذا قررت ان ادون مقالاً عن قضية الرزق لعلي أغطي بعضاً من الثغرات المتعلقه بهذا الشأن ليرتاح قلب الجميع ، إليكم تفصيلاً عن الرزق

 القاعدة الأولي :  الرزق لا يخضع لأي قانون أرضي أو نظريه يستطيع العبد بمزاكرتها ان يستجلب الرزق
فقد حسم الله جل وعلا هذه القضيه بقوله ” وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ (22) فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِّثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ (23) ” .
فلو أخبر الله جل وعلا ان الرزق في الأرض لكان الرزق سيأتى للأقوي والأشد بئسا وبطشا أوذكاءاً أوعلماً أوجاهاً .

 القاعدة الثانيه :  لا ترهق عقلك بما ليس باستطاعتك ولا باستطاعة غيرك
كالتفكير في الرزق ، انت تستطيع التفكير في السعي إليه لكن ليس فيه.
بمعني ان تجتهد وتتوكل وتعمل كي تتحصل عليه ، لا أن تفكر في كم سيكون معي وكيف سأغطي مصاريف كذا وكذا ومن أين سيأتيني كذا وكذا .

 القاعدة الثالثه :  احترم دينك وحكم الشارع
أينعم ، دينك هو لحمك ودمك فلو قال الدين عن شيء حرام فهو حرام وانتهى الامر ، فأنت عبد لست مشرع لتحلل حراما او تحرم حلالاً ، ولهذا عليك ان تنظر في مجالك ملياً وتري ما يرضي ربك وتفعله وما يحرمه ربك فتتركه . لأن برضا من بيده أمر الرزق تنال علي أمور زياده عن غيرك ، كالبركه والستر والرضا القلبي .
والمنتهي وعد الله لنا ” الجنه 2764 ” .

 القاعدة الرابعه :  لا تفكر بالمال
نعم لا تفكر فيه ، القاعدة التي علمناها وهي
First learn then remove the L quote 1

أي تعلم أولا ثم احذف حرف الـ l لتصبح الكلمه اجني المال ” earn “.

، نعم لابد ان تعلم عن قضية الراتب او الربح في المجال لكن لا يكون هذا محور تفكيرك ، لان هذا سيشوش عليك ولن يجعلك متعلماً بارعاً لتصل لمستوي حينها تحدد قيمتك أنت بيديك ، لذا قد تضطر في بداية طريقك أن تتخلي قليلاً عن امر جني المال ، ليأتي المال هو إليك.

 القاعدة الخامسه :  تعلم التوكل لا التواكل
من ضمن الأمور التي حتى وقتنا هذا لا نجد لها اثباتاً ونتعجب عند رؤيتها من ينتظر أن يصب عليه المال صباً وهو مرتدياً سروالاً ويجلس أمام التلفاز ليشاهد ” كرتون نيتورك بالعربيه 1f602😂1f602😂1f602😂 ” ، كيف هذا ؟

1f538 ان قضية الحركه والسعي حتى ولو كان يسيرا جدا جدا هي الأصل الذي ارتضاه الله ليكون سُنه علي كوكبنا فانظر لأنبياء الله كلهم أجمعين وإلي مريم التي أجائها المخاض وهي في حالة شديده من الإرهاق والتعب الشديد فقال لها الله جل وعلا ” وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطبا جنيا ” ، رغم تعبها إلا ان امر الحركه اليسيره امر مفصول فيه ، فالله قادر علي ان يرزقها الطعام دون الحركه

1f538 لكن هي تستطيع أن تأخذ بالاسباب ولهذا لابد ان تستنفذ أسبابها حتي يأتيها المدد ، ولذلك حينما تنقطع السبل بأحد تجد ان الرزق يأتيه فقط ان انقطعت كل السبل الخاصه بالحركة والسعي والاجتهاد .

1f538 القواعد كثيرة جدا جدا ولا استطيع التدوين أكثر من هذا حتى لا تملوا من القراءه لهذا سأحاول كل فتره تسطير وتدوين أموراً تعلمتها علي هيئة مقالات يسيره ليست بهذا المقدار الطويل

شارك عبر السوشيال ميديا:

You cannot copy content of this page

انتقل إلى أعلى